غزة هاشم

….
غــزّة هاشم
هذه البقعه المباركة
غزة هاشم

غزة هاشم

…. 

التي أذقت دويلة العصابات الصهيونية القلق والذل والرعب ليل نهار

وبرغم الخيانات من القريب والبعيد والعدو الذي بثياب صديق

وبرغم قلة الأمكانيات وشح الموارد وتضييق المنافذ 

ألا أنها ، فعلت الأفاعيل بأحفاد القردة والخنازير 

ماذا لو كان هناك أكثر من غزة ؟ 

أترك لكم الأجابة 

وحُقّ لها أن نقول لها 

 غزة الجهاد لو كان لها سند 
يا أهل غزة 
أستودعناكم الله الذي لا تضيع ودائعه 
ولا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ 
وعلى اللَّهِ التُّكْلانُ
 
  •  رعب الصهاينة من الصواريخ
     

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.