جاءَ في أخبارِ الصّحةِ أنّ العُزوبيةَ إعاقَه

 

 

سجعيـة :

 

جاءَ في أخبارِ الصّحةِ أنّ العُزوبيةَ إعاقَه. كأنّ الزّواجَ سَلامةٌ وحياةٌ وشَبابٌ و أَناقَه .
أينََ روحَ الشّبابِِ و أينَ الرّشاقه ؟ و أينََ البَسمةَ العَريضةَ و الضِّحكةَ الرَّقْراقَه ؟ سادَ الاكتئابُ و افتقدَ العيشُ لذّتهُ و مَذاقَه ! الكلّ يَدّعي في الزّواج سّعادةَ وصَداقَه . والواقعُ المرّ حتماً يَكشفُ نِفاقَـه .
و العازبُ في حريةٍ يَستلذّ العيشَ و رِفاقَه .كأنّ القدرَ مدَّ في عُمرهِ و حَلَّ رِتاقَــه .
و الزّواجُِ ليسَ عَيباَ بلْ لمْ نُحسنْ وثاقَه .و العُزوبيةُ ليسَت ميزةً و لكن حاشا أنْ تَكونَ إعاقَه !!!

تحياتي / مسلك

لا يتوفر نص بديل تلقائي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .