فَتأتي كَفلقِ الصُّبحِ و عِطْرِِ الأقاحِي

سجعيـة :

لا أدْري إنْ كُنتُ مُحقّاً في الإفْصاحِ . فأَحْياناً تَخونُني الكَلماتُ فَلا تُعربُ بإيضاح . و لا تُلامسُ شُعوراً منّي قصداً أو بانزياح..وقدْ تَتركُني أعاني منْ شَوقي و الْتِياحي. و لوعةٍ ما فَتئتْ تُمعنُ في اجْتياحي.
وَأَحياناً تَرقّ هاتيكَ الكَلماتُ فَتضَمِّدُ جِراحي. فَتأتي كَفلقِ الصُّبحِ و عِطرِ الأقاحِي . كغانِيةٍ حَسْناءَ لا تَحتاجُ للإفْصاحِ .

تحياتي / مسلك

لا يتوفر نص بديل تلقائي.

 

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .