و يَذهبُ الوَهمُ بكَ بَعيداً فَتسْتطيبُ المَقعدَ

سجعية المقعد .

 و يَذهبُ الوَهمُ بكَ بَعيداً فَتسْتطيبُ المَقعدَ . كَأنَّكَ خُلِقتَ لهُ مالِكاً فَذّاً أوْحَدَ . أوْ كَأنَّهُ أُعِدَّ لكَ خِصيصاً لِكَي تَتفرَّدَ. و لِتَبقى ما شِئتَ حَاكماً آمِراً وَ تَتَمجَّدَ.و لتَعْتقدَ ما شِئتَ و لِتحْلمَ و تَسْعدَ . آه منكَ و منْ وَهْمكَ و كَيفَ جارَ و اسْتَعْبدَ ! لوْ يَدومُ الكُرسي لكَ لدامَ لِغَيركَ فَأسْعدَ. كمْ جَالسِ مِثلكَ غَرَّهُ الجُلوسُ فَجَنى و عَرْبَدَ. فَمَرّ مَرَّ السَّحابِ فَلا أبْرقَ ولا أرْعَدَ. فَلا يَغرَنَّكَ الوَهمُ لقدْ كانَ أَعْشى أرْمَدَ. يَقودُ أهْلهُ في كَهفٍ ما أحْلكَ و مَا أسْودَ!
فَهلْ مازِلتَ مُصِرّاً تَسْتطيبُ المَقْعدَ ؟!


 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .