لَأنتِ الزَّهرَةُ بَينَ الزّهورِ و الفَراشاتِ.


سجعية الموسيقى

لَأنتِ الزَّهرَةُ بَينَ الزّهورِ و الفَراشاتِ.مِنكِ يُعَبُّ الرًّحيقُ ورَائقُ النَّبراتِ. مِنكِ يَرفًّ ذِياكَ الشَّذى في لَحَظاتِ. مِنكِ، وإلَيكِ تَحِنُّ لَطائفُ الفَراشاتِ. تحومُ و لْهى بِأرْواحٍ ظامِئاتِ .

يا نَغمَة الحُبِّ و رِقّة “العَجمِ” في الأمْسياتِ.. و يا “صَبا ” المَواويلِ و بُحَّة الآهاتِ. و يا رَنينَ الوَترِ إذا بَاحَ دُونَ كَلماتِ .و يا كلَّ “السُّولْفيج” والأصْنافِ و المَقاماتِ. لَأنتِ الرَّوضُ إذا غَنَّى بِأنْفاسِ الزَّهَراتِ . و تَراقصَ رَبيعاً مُضَمَّخَ النَّسَمات. و هامَ بتَلاحينَ عزَّتْ عنْ كلِّ الصِّفاتِ.

يا نَبرَةَ العودِ عُودي بِشائقِ اللّمَساتِ. ذَكرينا بالَّذي مَضى منْ سَنَواتِ . فالرُّوحُ روحٌ بكِ كَبياضِ النّدُفاتِ . كَالصُّبحِ المُزْهرِ و أسْرابِ الفَرَاشاتِ ؟

تحياتي لأستاذة الموسيقى خديجة النظيف / مسلك

في لحظة دوزنة و محاورة الأوتار

أستاذة الموسيقى  خديجة النظيف مع تلاميذها أواخر السنة الدراسية 2018/2017

 

في لحظة تأمل قبل ملامسة الأوتار…

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.