أذكركَ و أذكرُ أيّاماً منْ رائقِ الذّكرياتِ.

سجعية في تأبين المرحوم د محمد بنشريفة

أذكركَ و أذكرُ أيّاماً منْ رائقِ الذّكرياتِ. بالعِلمِ و التَّحقيقِ و عَشراتِ المُؤلَّفاتِ.
كنتَ و كانَ فيضُ عِلمِكَ منْ دُرَرٍ نَيّراتِ. كنتَ و كانتْ طيبتكَ رَحيقَ المَكروماتِ.
كنتَ و كانتْ بَسْمتكَ غِبطةَ الوَّدِّ و الهِباتِ. كنتَ و كانتْ أخْلاقكَ فوقَ كلِّ الصِّفاتِ.
كنتَ فذّاً عالماً بِأسْرار الحِكمةِ و الكَلماتِ.
نَفتقدكَ عَظيماً في علمٍ و تَواضعٍ وتَباتِ. نَفتقدكَ خَبيراً بِخَبايا المَتْنِ والصَّفحاتِ.
لَطالمَا طرَقنا بَابكَ بِزخمٍ منَ رَغباتِ. فكُنتَ بِوَدٍّ أبَويٍّ تلَبّي دَوماً كلَّ الطَّلَباتِ.
لَطالمَا جِئناكَ وَعُدْنا بِدُررِ منْ مَعلوماتِ. لطالمَا سَألْنا فمَا ضِقتَ منَ لَغطٍ وأصْواتِ.
تُرْضي الجَميعَ وكم تجْزِلُ في العِظاتِ!
رَحِمكَ الله بِما أسْديتَ منْ لآلئ كزخات . و طَيّبَ مَثْواكَ بِعظيمِ الأجْرِ والحَسَناتِ.
فإنْ رَحَلْتَ عنّا رَحلتَ عَظيمَ الدّرجَاتِ. اسْتبقَيتَ لنا عِلماً و جَميلَ الذِّكرياتِ.

رحم الله أستاذنا د محمد بنشريفة و إنا لله و إنا إليه راجعون . / مسلك

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏بدلة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏بدلة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏بدلة‏‏‏

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.