بروفسور حنين معصب

#البروفيسور السوري حنين معصّب@@

#أنقذ حياة الملايين ورحلَ بصمت.ولم يسمع به أحد في البلادالعربية****

_هو بروفيسور سوري شهير رحل بصمت عربي وسوري مطبق، بينما نعتهُ الصحافة والإعلام الغربي وتحدث عن إنجازاته العلمية في حياته ومماته…

هو أستاذ علم الأوبئة ومخترع( لقاح الإنفلونزا) من مواليد دمشق توفي بالولايات المتحدة داخل منزله عن عمر 87 عاماً. هاجر عام 1947 قاصداً أميركا.

حنين معصب أمضى 40 عاماً في مخابر علم الأوبئة للوصول لاختراعه العالمي
حصل على شهادة البكالوريوس في الفن عام 1950، ثم الماجستير من جامعة Missouri ميسوري عام 1952.
تابع دراستهُ فحصل على ماجستير في الصحة العامة عام 1954 وبعدها الدكتوراه 1956من جامعة University of Michigan.
ابتدأ بنفس العام 1956 بالعمل كباحثٍ مساعد في قسم علم الأوبئة بجامعة ميتشغن، ثم أستاذ مساعد عام 1960، فأستاذ (بروفيسور) عام 1973، واستلم منصب رئيس قسم علم الأوبئة لست سنوات منذ 1991 حتى 1997 كأول مدير ومؤسس لبرنامج (علم الأوبئة الجزئية)

عمل البرفيسور حنين لمدة 40 عاماً في المخابر، وتمكن من عزل فيروس الأنفلونزا في عام 1960، و بعد 7 سنوات طوّر فيروساً يستطيع التكيّف مع درجات الحرارة المنخفضة، وبعدها لقاحاً ثلاثي التكافؤ سهل الاستخدام، ليصل إلى اختراع اللقاح FluMist ، وهو لقاح مضاد لفيروس الإنفلونزا ثلاثي التكافؤ ويتكيّفُ مع البرودة.
في عام 2003 ، أعلنت إدارة الغذاء والدواء الـ FluMist لقاحاً آمناً للأصحاء ومنحتهُ علامة تجارية.
هذا اللقاح أنقذ حياة الملايين حول العالم خاصة بعد اعتمادهِ كلقاح للأطفال، وقد ذكرت هذا الإنجاز الصحف ووسائل الإعلام العالمية، كصحيفة نييورك تايمز.
و باختراع البروفيسور حنين معصب تخلّص العالم من جائحة الإنفلونزا التي قتلت الملايين عام 1918.

عُرف عن البرفسور حنين أخلاقهُ الرفيعة وسيرته الحميدة وتواضعه،

كرّمت وزارة الصحة الأميركية وجامعة ميتشغن الراحل حنين، بمنح جائزة باسمه وأيضاً منحة دراسية للطلاب باسمه وأيضاً منُح مع زوجته الراحلة هيلدا الزمالة١٠

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.