سجعية عيد ميلاد ياسميــن

https://www.facebook.com/nezayasstagh/videos/2930219613681433

سجعية عيد ميلاد ياسميــن

لا تقلْ للجمالِ منْ أينَ أتى الجمالُ؟/ أحياناً يأتي انْحباسٌ و تعَطّلُ الأقوالُ./ فلا تعبير يُجدي و لا تجْدي أفعالُ./ فسُبحانَ المُصور فهو المُبدعُ الجَلالُ./ جَميلٌ سُبحَانهُ وجَمالهُ جلَّ فلا يُطالُ./ مِنْ نورهِ يُغدِق فَيُنالُ مِنْه المَآلُ./

فإذا جنَّحَتْ بياسمين نَخوة و دَلالُ./ و ترسَّمَ  الإعجابُ حُللاً لا تُحالُ./ و توطَّدَتِ العُرى حتَّى لا انْفصالُ./ و ترنَّمَ  السَّجعُ  و اكْتملَ المَقالُ./ فكانَ الميلادُ و تَوالى الاكْتمالُ./ فما شاءَ اللهُ كيفَ يَسعُنا الاحْتفالُ؟/

تلكَ ياسمينُ أيقونة كأنّها الكَمالُ./ أو كأنّها اختارتْ فتَحقَّقتِ الآمالُ ./ زِينة البناتِ فليسَ في ذلكَ احْتمالُ./ زَانَها اللهُ فَطابَتْ منها أخْلاقٌ و أعْمالُ./ و أنارَ ثَغرَها فانْبرَتِ المَلاحَةُ تنثالُ./ فَحَفظها اللهُ إنّ للهِ  عَليها أفْضَالُ ./

قلْ للذي مازالَ  يَغشاهُ السُّؤالُ./ و يَغْدو إنْ غَدا أحْوالهُ أحْوالُ./ إنّ الجَمالَ عالٍ لا تَطالُهُ الجِبالُ./ في سَمائهِ بَدرٌ فهلْ للبَدرِ أمْثالُ؟/ هذهِ ياسمينُ البَهاءِ كانتْ ولا تَزالُ ./ فدعْ عنكَ فينوسَ الوَهْمِ فعِندَنا الجَمالُ./

ياسميـــــــن

القاصة نزهة بلخير أم ياسميـــــن


تعليق واحد

  1. شكري وامتناني لجمال الحرف وقائله الدكتور ميمون مسلك..مودتي وتقديري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.