أربع قصائد للشّاعرة سعاد بازي

الشاعرة سعاد بازي

حدثتكَ
أخبرتني أن قلبكَ في أُذنكَ
وأنك سَتحتكرُ كل ذبذباتِ صوتي
لتشفطَ فائض التعاسة
مددتَ لي البساط
تربعتُ  
أصبحتُ أسعد من اسمي
أصبحتُ أملك شِروي صبر
تعلمتُ تجنب الورطاتِ
تركت تربية جِراء الخيبةِ
للمتواطئين مع ناثري النتوءات
يُجهضون أجِنة لم تبلغ المضغة
الكائدون هم الخاسرون
يحومون حول أماكنِ الجريمة
حتى ولو سمعوا أن
النيابة اكتفت بحفظ القضية
أو تقييدها ضد مجهول
  تعلمت نَصب كمين للكآبة
أستدرجها أضعها أمام مرآة
توهمها أنها أكثر وسامة
عندما تخطىء أصابعها الزناد
ثبطتُ عزيمتها
عندما أثبتت لها أنني
لا زلت أضحكُ
لا زلت أغني
وأنا أقفز سلالم الطوابق
ذات المصاعد المعطلة
وأنني أتقدم في السن
بثبات نحو الشباب  

سعاد بازي المرابط  

الشاعرة سعاد بازي

الشاعرة سعاد بازي

الشاعرة سعاد بازي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.