سجعية لوحة الشّعر

الشاعرة العراقية فرح دوسكي

سجعية لوحة الشعر

قلْ للرسَّام كيفَ تَأتَّي رَسمُ الشِّعرِ؟! / أحَسبتهُ وردةً أو زَهرةً منَ الزَّهرِ؟ / أوْ عبيراً فاحَ يُضمِّخُ زَخَّاتِ القَطرِ؟/ أوْ نَجمةً خَجْلى تَوارتْ خَلفَ البَدرِ؟/ أوْ حُلماً وَرْدياً يَحتَجبُ في سِفْرِ؟ / أوْ أملاً يُراوضُ أمْنياتٍ منْ تِبرِ؟ / أوْ مَلاكاً باسمَ المُحَي رائقَ البِشرِ؟ / أوْ سَلسبيلاً جَرى رَقراقاً كَالنَّبرِ؟ / أوْ أغْرودةً تَسامتْ فوقَ كلِّ بَحرِ؟/
أمْ تُراكَ حَسبتَ كلَّ هَذا في الأمْرِ؟/ و أكثرَ منْ ذلكَ منْ عرائسِ الحِبرِ؟/ و ما يُرى منْ حُسنٍ يَميدُ كالسِّحرِ؟/
أتُراكَ عَشِقتَ كلَّ هذا بِدونِ حَصْرِ؟/ أمْ هو الإلهامُ واتاك كَدَفقةِ الغَمرِ ؟/ وأنتَ تَرْسمُ فرَحاً بِألوانِ الشِّعْرِ!!/

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.