أنطولوجيا شعراء وجدة/ الشّاعر المرحوم يحيى بزغود (6)

حلقات من إعداد الأستاذ بوعلام الدخيسي

الشاعر المرحوم يحيى بزغود

الشّاعر المرحوم يحيى بزغود (6)


يحيى بزغود
ــــــــــــــــــــــ
عُرف روائيا أكثر منه شاعرا.
من مواليد 1949 بوجدة.
حاصل على الإجازة في الفلسفة العامة من جامعة محمد بن عبد الله بفاس سنة 1982، وشهادة الدروس المعمقة في نفس التخصص بنفس الجامعة سنة 1994.
شغل مناصب مختلفة في التعليم ابتداءً من المدرسة الابتدائية، ثم أستاذا للغة العربية في السلك الثانوي ثم أستاذا للفلسفة، إلى أن أنهى مسيرته أستاذا لعلوم التربية بمركز تكوين الأساتذة.
عُرف بنشاطه السياسي ضمن كوادر الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، فكان عضو لجنته الإدارية إلى حدود 1989 وكاتبا إقليميا للحزب في وجدة، ومنقطعا نقابيا ما بين 1978 و1989، ونائبا برلمانيا عن مدينة وجدة لدورة 1984 ـ 1992.
انخرط في الكتابة متأخرا منذ مساهمته في تأسيس منتدى رحاب سنة 1999
وساهم في تأسيس الفضاء المغاربي والمرصد المغربي لمناهضة “إسرائيل”.
وكان عضوا في الصالون الأدبي بوجدة.
له في الرواية:
ـ “الجرذان” 1999، مطبعة النخلة للكتاب.
ـ “طوق السراب” 2001، مطبعة النخلة للكتاب.
ـ “الأفيون والذاكرة” 2009، مطبعة الأنوار المغاربية.
ـ “ريح الكناسين” 2011، مطبعة الأنوار المغاربية.

شارك في كتاب “التدريس بالكفايات: التربية و البيداغوجيا” 2005.

له في الشعر:
” نجوى الغروب” 2010، مطبعة الأنوار المغاربية.
قدم له الشاعر عبد السلام بوحجر وجاء في كلمة للمؤلف:
).. ولقد ترددت كثيرا قبل الإقدام على نشر هذه القصائد المتبقية…
.. ومهما يكن، فأملي أن أعثر أو يعثر غيري على بعض هذه القصائد أو المقطوعات حتى لا تنسى لإضافتها للطباعة الثانية لهذه المجموعة إن كتب لهذا الديوان أن تكون له طبعة ثانية وإن أمد الله في عمري..(
في الديوان يشير الناشر إلى رواية ستصدر قريبا لم يكتب لها النور بعدُ بعنوان “يليس فاتنة الثائرين”
نال عضوية اتحاد كتاب المغرب في أكتوبر 2014
وتوفي بوجدة صبيحة الأربعاء 17 دجنبر 2014.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مقتطفات من قصيدتين:

“سلاما يا آخر الأصفياء”
ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ

الدمع يخنقني والحزن يعصف بي
الله أكبر، ويحي، مات.. مات أبي

بوعبيد يا روح رفض الشعب في بلدي
يا نور أحلامه في دامس الخطب
..
عاركتَها دون سن الرشد في نفرٍ
أقرانهم لم يشبوا عن هوى اللعب

عبد الرحيم أخي هذي الجموع أتت
من كل قاصية في غاية النصب


“الحمد لله ـ أعطى ومنع”
ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ
.. فالحمد لله إن أعطى وإن منعا
ففضله الجم لطف كيفما صنعا

في حكمة الغيب قد يبدو القبيح بها
وقد يثير البها في ظننا فزعا
وقد نحاذر ما تزهو السماء به
فنجزع للخير ظنا أنه وضعا
..
في صحبة الخضر موسى قد بدا حذرا
فالناس إدراكهم رهن بما نفعا
بالأمس ربي حباني فرحة بهدى
نجما أضاء وذوى بعدما لمعا
….

الشاعر المرحوم يحيى بزغود

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.